نشرت صفحة “مسرح المدينة” على موقع فايسبوك خبر أن الفنانة “مايا دياب” ستغني على المسرح في الـ 15 من الشهر الجاري. السهرة المنتظرة ليست سهرة اعتيادية، فالمسرح يستقبل للمرة الأولى مايا دياب، وغير الاعتيادي فعلاً هو بلوغ سعر البطاقة الـ 200$. 

هذا الأمر استفز الناشطين على موقع فايسبوك، لا سيما روّاد مسرح المدينة الذين عبّروا عن غضبهم ورفضهم لرفع سعر البطاقة إلى هذا الحد. أمّا الممثّلة ندى أبو فرحات، التي أدّت أكثر من مسرحية على خشبة هذا المسرح العريق وبرفقة ممثلين نخبويين كزياد الرحباني مثلاً، فلم تخفي إنزعاجها من الموضوع، وعبّرت ساخرة باللغة الإنكليزية “is this a joke?”.

من جهته، علّق محمد سعد، خرّيج تمثيل ومسرح من الجامعة اللبنانية الأميركية “بعرف إنو مسرح المدينة بيت الكل دون استثناء، بس ليش مايا دياب عم بتغني بمسرح المدينة؟ وليش التيكت بـ 200$؟ مش معوّد عليك يا مسرح المدينة تصير بيت للغني دون الفقير!”.

Advertisements